اعلان ممول: بطاقة بيتكوين الجديدة قريبا!
Qrypto - The All-in-one Bitcoin Card

الله عز وجل لا يقع شيء في ملكه إلا بإرادته

كل مايتعلق بالدين الاسلامي الحنيف ، الاداب والإخلاق الإسلامية

قوانين المنتدى
* تجنب المواضيع المنقولة والسبام
* تجنب وضع المواضيع المخالفة للدين الاسلامي الحنيف
* القوانين العامة : viewtopic.php?f=2&t=984
kaderfraj
عضو فعال
عضو فعال

كاتب الموضوع
مشاركات: 80
اشترك في: 23 فبراير 2016, 00:25
رصيد البيتكوين: Locked
مكان: annaba
عنوان البيتكوين: 36qKzYVKbCQTmuTDM5rWuMpVdWn2cxFsBd
Algeria

الله عز وجل لا يقع شيء في ملكه إلا بإرادته

مشاركة غير مقروءةبواسطة kaderfraj » 23 فبراير 2016, 01:55


بسم الله الرحمن الرحيم

الحمد لله رب العالمين ، والصلاة و السلام على سيدنا محمد الصادق الوعد الأمين.

شرح لكلمة القيوم :

القيوم أي قائم على كل نفس بعلمه و تدبيره وتربيته و الأخذ بيده ، قيوم صيغة مبالغة شديد العناية بمخلوقاته ، قائم على كل نفس بما كسبت ، أنت مراقب ، قال تعالى:

﴿ إِنَّ رَبَّكَ لَبِالْمِرْصَادِ ﴾

[سورة الفجر: 14]

كل واحد منكم وأنا معكم حينما تصلح علاقتك بالله تشعر بالراحة ، تشعر بالطمأنينة ، معنى ذلك أن الله قائم عليك ، منحك الطمـأنينة لأنك اصطلحت معه ، منحك السعادة لأنك أقبلت عليه ، ضاق قلبك لأنك ابتعدت عنه ، حُجبت عنه لأنك وقعت في معصيته ، فالله عز وجل قائم على كل نفس بما كسبت ، أنت عندما تكون مع ابنك دائماً إذا تكلم كلمة تقول له : لا تعد هذه الكلمة ، قد تشدّ النظر إليه ، إذا أخذ شيئاً ليس له تمنعه من ذلك ، أنت تدبِّر أمره بشكل مستمر ، هذه من رحمة الله بنا ، الحي القيوم ، قائم على كل نفس بما كسبت ، وكل إنسان مؤمن صادق يشعر بعناية الله له فيحاسبه ، قال لي أحد الأخوة: جاء شخص إلى معملي ليشتري عدة قطع ، قال لي: كبُرت نفسي ، أنا أبيع بالجملة ، أبيع بأربعمئة دزينة ، خمسمئة دزينة ، أبيع قطعة أو قطعتين ، هذا بيع يهينني ، قال له: أنا لا أبيع مفرَّقاً ، قال له: لا تؤاخذني ، فانسحب ، قال لي: والله ثلاثة وثلاثون يوماً لم يدخل معملي إنسان ، فتبت إلى الله ، الآن أبيع قطعة واحدة ، واللهِ أحد الأخوة من كبار مستوردي السحابات في البلد قال لي: امتنعت عن بيع دزينة سحابات فوقف بيعي شهراً ، الآن أبيع قطعة واحدة ، أي أن الله قائم على كل نفس بما كسبت ، كيف تعامل زوجتك ؟ كيف تضبط جوارحك ؟ كيف تتكلم ؟ هناك متابعة من الله ، متابعة شديدة جداً وهذه أعلى درجة من الرحمة ، أين الأب الذي عنده وقت ليتابع ابنه في كل كلمة يقولها ؟ كل كلمة ، و كل حركة ، و كل نظرة ، لا يوجد وقت ، أما ربنا عز وجل فقائم على كل نفس بما كسبت ، قال تعالى:


﴿ اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّاهُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ﴾

[سورة البقرة : 255]

أي السنة قبل النوم ، يقال: ذبل فلان ، ضعف ، ثقل رأسه ، كادت أجفانه أن تسترخي ، سبحان الله أحياناً ألاحظ بعض الأخوة في الدرس يتعب و ينام ، قل له : عُد خمسين ألفاً يفرك عيونه كي لا ينام ، لماذا و أنت تعد النقود لا تنم أما في شرح آية ، في شرح حديث ، في قضية مصيرية تنم ؟ الله عز وجل قال:

﴿ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ﴾

[سورة البقرة : 255]

نم و لكن الله لا ينام ، عين الله لا تنام ، لا سنة و لا نوم ، تفصيل ، فالله قائم على كل نفس بما كسبت قال تعالى:

﴿ اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لَا تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلَا نَوْمٌ ﴾

[سورة البقرة : 255]

الله عز وجل له ما في السموات والأرض إيجاداً و تصرفاً و مصيراً :

"له" هذه لام الملك ، كل ما في السموات و الأرض له ، ما نوع هذا الملك ؟ أي خلقاً و تصرفاً و مصيراً ، هو الخالق إذاً مالك ، أنت تشتري الحاجة تملكها لكن لا تصنعها ، تشتري السيارة هي الآن ملكك في السجلات الرسمية ، إنك لم تصنعها فكيف لو صنعتها قطعة قطعة و أداة أداة ؟ أبلغ ، تدفع الثمن تملكها ، فكيف إذا صنعتها أنت ؟ أبلغ ملكية أن تصنع هذه المركبة بكل تفاصيلها ، أحيانا فنان يرسم لوحة ، كل ضربة ريشة عبّر بها عن شيء ، يقول لك: أنا وجودي في هذه اللوحة ، لأن هذه اللوحة من إبداعه ، الفرق كبير بين أن تشتري هذه اللوحة و بين أن تكون أنت الذي رسمتها ، فرق كبير جداً ، تصور لو أنك صنعت شيئاً متقناً ، أخ من يومين أطلعني على كتاب مهم جداً ، هناك من مزَّقه له ، مزق له بطاقة الطائرة ، هناك خصومة بين طالبين ، دفتر سليم ، و كتاب سليم بطاقة لها ثمن غال ، جاء من مزَّقها ، الإنسان بنيان الله ، و ملعون من هدم بنيان الله ، إذا أنت أخذت إنساناً و ضيَّقت على إنسان أو احتلت على إنسان أو ابتززت مال إنسان ، هذا الإنسان بنيان الله ، وملعون من هدم بنيان الله ، "له " أول أنواع الملكية أنه خالق ، ثاني أنواع الملكية أنه متصرف ، هو صنع والأمر بيده ، الإنسان أحياناً يكون مالكا لبيت و لكن ليس له مستأجر قبل السبعين ، لا ينتفع به إطلاقاً ، فهنا :

﴿ لَهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ﴾

[سورة البقرة:255]

الكون كله ملكه خلقاً و تصرفاً و مصيراً ، أنت قد تملك و لا تنتفع ، إنسان له بيت أجَّره ، أصبحت منفعة هذا البيت ملكاً للمستأجر ، إذاً إنسان مستأجر بيتاً لا يملكه ، انتفع و لا يملك ، يملك ولا ينتفع ، و ينتفع ولا يملك ، إنسان ملك وانتفع ، ساكن في بيته تفاجأ بقرار تنظيم ، البيت استملِك ، وصار شارعاً ، مصيره ليس بيده ، دقق معنا ، مالك لا ينتفع ، ينتفع و لا يملك ، ويملك و ينتفع ، المصير له ، قال بعض علماء التوحيد: الله عز وجل له ما في السموات والأرض إيجاداً و تصرفاً و مصيراً ، إليه المصير ، و بيده التصرف ، وهو الذي أوجد و خلق ، هذا معنى " له" .

الله عز وجل لا يقع شيء في ملكه إلا بإرادته :

الآن من لوازم " له ما في السموات وما في الأرض ، أنه لا يقع شيء في ملكه إلا بإرادته ، لذلك : كل شيء وقع أراده الله ، و كل شيء أراده الله وقع ، لا يليق بذات الله العلية أن يقع في ملكه ما لا يريد ، فإذا وقع شيء أراده الله ، وإذا أراده وقع ، أي معلومة متعاكسة ، الكلام دقيق و خطير صار هناك إعصار في بلد ، ما دام أن هذا الإعصار وقع إذًا أراده الله ، صار هناك مجاعة في بلد ، ما دامت هذه المجاعة قد وقعت أي أرادها الله عز وجل ، كل شيء وقع أراده الله ، بالمقابل ، كل شيء أراده الله وقع ، إذاً الله عز وجل حرّم شيئاً و إنسان فعله تحدِّيًا في الأعمِّ الأغلب الله عز وجل سيعاقبه ، فإذا توعد الله عز وجل من يعصيه بالدمار قال تعالى:

﴿ فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا فَأْذَنُوا بِحَرْبٍ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ﴾

[سورة البقرة: 279]

الله عز وجل توعد المرابين بحرب ماحقة مهلكة ، الآن أراد الله أن يمحق مالهم، فلا بد أن يُمحق مالهم ، فكل شيء وقع أراده الله ، وكل شيء أراده الله وقع ، إرادته متعلقة بالحكمة المطلقة ، وحكمته متعلقة بالخير المطلق .
واللهِ أيها الأخوة ، هذه المقولة على إيجازها و قصرها لا يمكن أن تبقي في نفس المؤمن قلقاً ، وقع أراده الله ، مرة أستاذ لنا في الجامعة ذهب إلى مؤتمر الصحة النفسية في ألمانيا و كان مندوب سورية ، حدثنا فقال : قلت لهم ببساطة : تكاد الأمراض النفسية أن تكون قليلة جدا أو معدومة في بلادنا ، لسبب بسيط جداً هو أن أهلنا يؤمنون بالله ، إنسان مستسلم لله، إذا منحه شيئاً فهو شاكر ، و إن لم يمنحه فهو صابر ، هكذا ترتيب ربنا ، هذا قضاء الله و قدره ، قال تعالى:

﴿ فَإِنْ لَمْ تَفْعَلُوا فَأْذَنُوا بِحَرْبٍ مِنَ اللَّهِ وَرَسُولِهِ﴾

[سورة البقرة: 279]

علاقة الإنسان مع الله و ليست مع الناس :

الآن:

﴿ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ﴾

[سورة البقرة: 255]

الشفع والوتر ، الشفع الزوج ، أي من يستطيع أن يصل إنساناً بإنسان ؟ إنسان قوي أعان ضعيفاً ، أو إنسان قوي دمَّر ضعيفاً ، أو إنسان غني منح فقيراً ، أو إنسان غني استغل فقيراً ، عقرب لدغ إنساناً ، أفعى لدغت إنساناً ، إنسان شرير أوقع الأذى بإنسان آخر ، من ذا الذي يشفع عنده في ملكه إلا بإذنه ، أي يصيب الإنسان بعد أن يأذن الله و يرضى ، علاقتك مع الله و ليس مع الناس ، هذا التوحيد مريح جداً ، ينفي الحقد من قلبك ، لا يوجد حقد ، ينفي العبثية ، أكثر الناس من شدة ضعف توحيدهم ، نقصني علامة ، ذهب مستقبله كله، خسرت دراستي في أوروبا من أجل علامة ، أو يقول لك : فعلت هكذا جاءت رصاصة طائشة في عرس ، لا حول له ، لو عمل هكذا لم يمت ، لكل شيء حقيقة ، و ما بلغ عبد حقيقة الإيمان حتى يعلم أن ما أصابه لم يكن ليخطئه ، و ما أخطأه لم يكن ليصيبه ، قال تعالى:

﴿ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ﴾

[سورة البقرة: 255]

لا رصاصة ولا شظية ، شظية طائشة لا توجد عندنا في الدين ، هناك شظية مسوَّمة عليها اسم صاحبها ، شظية مسومة ، هذه لفلان ، لكل شيء حقيقة ، و ما بلغ عبد حقيقة الإيمان حتى يعلم أن ما أصابه لم يكن ليخطئه ، و ما أخطأه لم يكن ليصيبه ، مهندس عرسه بعد أيام ، كان في بناء يلقون الحديد من مكان مرتفع إلى كومة رمل بطريقة مألوفة هنا جاء أحد أسياخ الحديد في رأسه فمات فوراً ، نحن نحاسب المذنب ، و لكن الشيء حينما يقع أراده الله ، لا يمكن إلا و أن يقع.
أخواننا الكرام ، هذه الأفكار مريحة جداً ، تخفِّف الضغط النفسي ، تخفف الندم، تخفف الحقد ، تخفف الضياع ، كل شيء وقع أراده الله ، كل شيء أراده الله وقع ، معقول الله عز وجل يقع في ملكه ما لا يريد ، إذا كان مدير مستشفى حازماً ، مدير مؤسسة ، معقول أن يقتحم إنسان المكان و يبلغ الناس شيئاً ، و المدير العام ليس عنده علم ؟ مستحيل ، المدير الحازم يعلم كل شيء في مملكته الصغيرة ، و لا يستطيع إنسان أن يتحرك حركة من عنده إلا باستئذان ، فما معنى أنّ الله عز وجل يقول:

﴿ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ﴾

[سورة البقرة: 255]

يستطيع لصٌّ أن يدخل بيتاً إلا أن يأذن الله له ؟ يستطيع إنسان يسوق سيارته و يصدم إنساناً فيصيب عموده الفقري ولا دخل لله في ذلك ؟ مستحيل ، قال تعالى:

﴿ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ﴾

[سورة البقرة: 255]

أنت نم قرير البال ، إذا كنت مع الله كان الله معك ، هذه معان مسعِدة جداً ، هذه معان مطمئنة ، هذه معان تجعل أعصابك باردة ، هذه معاني تجعلك متفائلاً بالمستقبل ، عليَّ أن أطيعه ، عليّ أن أستقيم على أمره ، عليّ ألاّ أؤذي عباده فقط ، وعليه هو أن يحفظني قال تعالى:

﴿ مَنْ ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ﴾

[سورة البقرة: 255]

من يجرؤ أن ينالك بأذى إن لم يرد الله عز وجل ؟





موسوعة نابلسي
عرب شاترز

culturepc
عضو جديد
عضو جديد

مشاركات: 15
اشترك في: 12 فبراير 2016, 07:54
رصيد البيتكوين: Locked
مكان: تيبازة
عنوان البيتكوين: 3BTFdx93juC3ibiutkw8NfD4P5CpZZczEQ
اتصال:
Algeria

Re: الله عز وجل لا يقع شيء في ملكه إلا بإرادته

مشاركة غير مقروءةبواسطة culturepc » 23 فبراير 2016, 14:17


شكرا اخي
موضوع مفيد جدا

kaderfraj
عضو فعال
عضو فعال

كاتب الموضوع
مشاركات: 80
اشترك في: 23 فبراير 2016, 00:25
رصيد البيتكوين: Locked
مكان: annaba
عنوان البيتكوين: 36qKzYVKbCQTmuTDM5rWuMpVdWn2cxFsBd
Algeria

Re: الله عز وجل لا يقع شيء في ملكه إلا بإرادته

مشاركة غير مقروءةبواسطة kaderfraj » 23 فبراير 2016, 18:42


لا شكرا على واجب

ابو فارس المصري
+ PLUS +
+ PLUS +

مشاركات: 315
اشترك في: 22 مارس 2016, 22:24
رصيد البيتكوين: Locked
عنوان البيتكوين: 1MA8FqWsufQAraTxyQ9rL98kLs6gGruioT
Egypt

Re: الله عز وجل لا يقع شيء في ملكه إلا بإرادته

مشاركة غير مقروءةبواسطة ابو فارس المصري » 26 مارس 2016, 01:42


ما شاء الله كان وما لم يشأ لم يكن

احمد المطلبي
+ PLUS +
+ PLUS +

مشاركات: 310
اشترك في: 27 فبراير 2016, 23:16
رصيد البيتكوين: Locked
مكان: المغرب
عنوان البيتكوين: 3Nt5BRxEXxD2vzLXcT69L4Hj8zw5KLaWiW
اتصال:
Morocco

Re: الله عز وجل لا يقع شيء في ملكه إلا بإرادته

مشاركة غير مقروءةبواسطة احمد المطلبي » 26 مارس 2016, 01:59


يقول الله عز وجل ** إنما أمره إذا أراد شيئا أن يقول له كن فيكون**
فكل شيء يقع إلا بإرادة الله سبحانه وتعالى
جزاك الله خيرا يا أخي على هذه المعلومات
موضوع متكامل
بارك الله فيك

saharsamir
عضو جديد
عضو جديد

مشاركات: 17
اشترك في: 22 مارس 2016, 00:09
رصيد البيتكوين: Locked
عنوان البيتكوين:
Egypt

Re: الله عز وجل لا يقع شيء في ملكه إلا بإرادته

مشاركة غير مقروءةبواسطة saharsamir » 26 مارس 2016, 02:09


شكرا علي الافادة
جزاك الله خيرا

saharsamir
عضو جديد
عضو جديد

مشاركات: 17
اشترك في: 22 مارس 2016, 00:09
رصيد البيتكوين: Locked
عنوان البيتكوين:
Egypt

Re: الله عز وجل لا يقع شيء في ملكه إلا بإرادته

مشاركة غير مقروءةبواسطة saharsamir » 26 مارس 2016, 03:45


موضوع رائع جزاك الله كل خير

Xaraxd
عضو مجتهد
عضو مجتهد

مشاركات: 142
اشترك في: 25 مارس 2016, 15:59
رصيد البيتكوين: Locked
عنوان البيتكوين:
الإحالات/الدعوات: 7
Morocco

Re: الله عز وجل لا يقع شيء في ملكه إلا بإرادته

مشاركة غير مقروءةبواسطة Xaraxd » 26 مارس 2016, 22:15


بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
ما شاء الله عليك
اثابك الله الفردوس الاعلى
تقبل الله منا ومنكم صالح الاعمال
وفقكم الله لما يحب ويرضى
عرب شاترز

العودة إلى “المنتدي الإسلامي العام”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 0 زائر

إعــلانــات