اعلان ممول: بطاقة بيتكوين الجديدة قريبا!
Qrypto - The All-in-one Bitcoin Card

تربية الشباب في الاسلام

كل مايتعلق بالدين الاسلامي الحنيف ، الاداب والإخلاق الإسلامية

قوانين المنتدى
* تجنب المواضيع المنقولة والسبام
* تجنب وضع المواضيع المخالفة للدين الاسلامي الحنيف
* القوانين العامة : viewtopic.php?f=2&t=984
kaderfraj
عضو فعال
عضو فعال

كاتب الموضوع
مشاركات: 80
اشترك في: 23 فبراير 2016, 00:25
رصيد البيتكوين: Locked
مكان: annaba
عنوان البيتكوين: 36qKzYVKbCQTmuTDM5rWuMpVdWn2cxFsBd
Algeria

تربية الشباب في الاسلام

مشاركة غير مقروءةبواسطة kaderfraj » 04 مارس 2016, 23:48


مما لاشك فيه ؛ أن هذا الموضوع هو من الموضوعات الهامة في حياتنا ، ولذا سوف اكتب
عنه في السطور القليلة القادمة متمنيا من الله أن ينال إعجابكم ؛ ويحوز على رضاكم ، وأبدأ ممسكا بالقلم مستعينا بالله لأكتب
على صفحة فضية كلمات ذهبية تشع بنور المعرفة بأحرف لغتنا العربية لغة القرآن الكريم .
إن روعة البيان وسحر الكلام ليعجزان عن التعبير في هذا المجال لأنه تحدث فيه الكثير وطوقته الأقلام أكثر من مرة وما أنا إلا قطرة في بحر أحاول أن أستعير بلاغة القول وسحرا لأداء وروعة البيان لأعبر عن كل ما في صدري وتنطق به مشاعري وإنه ليسعدني أن أجول بفكري وعقلي متحدثاً في هذا الموضوع الشائق الذي يعتبر من موضوعات الساعة فموضوع ( اسم الموضوع ) من الموضوعات الحيوية التي يجب على كل منا التعبير فيه برأيه وبذلك تتبلور الأفكار ونضع نصب أعيننا تصوراً للموضوع وخلاصة الأذهان فإنه مما لاشك فيه أن
إنَّ الإسلام دين كامل شامل، دين ارتضاه الله ربُّ العالمين منهجَ الحياة لجميع الناس:﴿الْيَوْمَ أَكْمَلْتُ لَكُمْ دِينَكُمْ وَأَتْمَمْتُ عَلَيْكُمْ نِعْمَتِي وَرَضِيتُ لَكُمُ الْإِسْلَامَ دِينًا﴾[المائدة: 3]، وهو الدين الحقُّ عند الله - عز وجل - لا يَقبل من أحد دينًا سواه: ﴿إِنَّ الدِّينَ عِنْدَ اللَّهِ الْإِسْلَامُ﴾ [آل عمران: 19]، ﴿وَمَنْ يَبْتَغِ غَيْرَ الْإِسْلَامِ دِينًا فَلَنْ يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الْآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ﴾ [آل عمران: 85].

وأنزل اللهُ القرآنَ هدًى للناس، يهتدون به في جميع ما يأتون به ويذرون، وجعل الرسولَ أسوةً وقدوة للمؤمنين فعلاً وتركًا:﴿وَمَا آتَاكُمُ الرَّسُولُ فَخُذُوهُ وَمَا نَهَاكُمْ عَنْهُ فَانْتَهُوا وَاتَّقُوا اللَّهَ إِنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ﴾ [الحشر: 7].

فالإسلام دين دلَّنا على كل خير ودعانا إليه، وحذَّرنا من كل شر ونهانا عنه، دعا الناسَ إلى مكارم الأخلاق ونهاهم عن أضدادها، ووعد مَن زكَّى نفسه بالفوز والفلاح، وأوعد من دسَّاها بالخيبة والخسران:﴿قَدْ أَفْلَحَ مَنْ زَكَّاهَا * وَقَدْ خَابَ مَنْ دَسَّاهَا﴾ [الشمس: 9، 10].

وهذه التزكية عبارة عن التربية التي وصَّى بها القرآن في معظم الآيات:﴿يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا قُوا أَنْفُسَكُمْ وَأَهْلِيكُمْ نَارًا وَقُودُهَا النَّاسُ وَالْحِجَارَةُ عَلَيْهَا مَلَائِكَةٌ غِلَاظٌ شِدَادٌ لَا يَعْصُونَ اللَّهَ مَا أَمَرَهُمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ﴾ [التحريم: 6].

يقول عليٌّ - رضي الله عنه - في تفسير هذه الآية: "أدِّبوهم، علِّموهم"، ويقول ابن عباس - رضي الله عنهما -: "اعملوا بطاعة الله، واتقوا معاصيَ الله، ومُرُوا أهليكم بالذكر، يُنْجِكم الله من النار"، وقال مجاهد: "اتقوا الله، وأوصوا أهليكم بتقوى الله"؛ تفسير ابن كثير، 8/166.

لقد أولى الإسلامُ رعاية كبيرة، وعناية بالغة بالشباب؛ من حيث تربيتُه وتنشئته على الخير والصلاح، وحمايته ووقايته من الشرِّ والفساد.

والقرآن الكريم قد عرض نماذجَ طيِّبة للشباب الصالحين، وجعلها نبراسًا في تربية الشباب ما دام الليل والنهار؛ فها هي قصة نبيِّ الله يوسف - عليه الصلاة والسلام - في القرآن الكريم، التي هي من أحسن القصص؛ لِما فيها من العبرة والموعظة الحسنة:﴿نَحْنُ نَقُصُّ عَلَيْكَ أَحْسَنَ الْقَصَصِ بِمَا أَوْحَيْنَا إِلَيْكَ هَذَا الْقُرْآنَ وَإِنْ كُنْتَ مِنْ قَبْلِهِ لَمِنَ الْغَافِلِينَ﴾[يوسف: 3]، تربى يوسف تربيةً ربَّانية وهو في قصر عَزيز مصر في بيئة غير صالحة، ومجتمع قد ساده الفسادُ، حتى إذا بلغ مبلغ الشباب، ابتلاه اللهُ بامرأة العزيز تراوده عن نفسه، وقد شغفها حبًّا، فاستعان يوسفُ بالله، وعصَمه الله منها: ﴿وَلَمَّا بَلَغَ أَشُدَّهُ آتَيْنَاهُ حُكْمًا وَعِلْمًا وَكَذَلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ* وَرَاوَدَتْهُ الَّتِي هُوَ فِي بَيْتِهَا عَنْ نَفْسِهِ وَغَلَّقَتِ الْأَبْوَابَ وَقَالَتْ هَيْتَ لَكَ قَالَ مَعَاذَ اللَّهِ إِنَّهُ رَبِّي أَحْسَنَ مَثْوَايَ إِنَّهُ لَا يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ*سورة يوسف الاية 22.23

وفي النهاية لا أملك إلا أن أقول أنني قد عرضت رأيي وأدليت بفكرتي في هذا الموضوع لعلي أكون قد وفقت في كتابته والتعبير عنه وأخيراً ما أنا إلا بشر قد أخطئ وقد أصيب فإن كنت قد أخطأت فأرجو مسامحتي وإن كنت فد أصبت فهذا كل ما أرجوه من الله عزوجل.
عرب شاترز

صورة العضو الشخصية
منير26
عضو مميز
عضو مميز

مشاركات: 226
اشترك في: 03 فبراير 2016, 02:45
رصيد البيتكوين: Locked
مكان: المدية
عنوان البيتكوين: 3HPgWpArHJ8PpfmjH22GFsCJQKsoawVKND
اتصال:
Algeria

Re: تربية الشباب في الاسلام

مشاركة غير مقروءةبواسطة منير26 » 05 مارس 2016, 00:08


ماشااء الله أخي الغالي كفيت و وفيت ... اللهم اهدنا فيمن هديت و عافينا فيمن عافيت ... اللهم أرنا الحق حقا و ارزقنا اتباعه و أرنا الباطل باطلا و ارزقنا اجتنابه

جزاك الله كل خير أخي الكريم و هدانا الله لما يحبه و يرضاه
[center]الصلاة و السلام على الحبيب المصطفى محمد

تفضلو زوروا موقعي : كتب الهندسة
[/center]

farede

رصيد البيتكوين: Locked

Re: تربية الشباب في الاسلام

مشاركة غير مقروءةبواسطة farede » 05 مارس 2016, 22:21


جزاءك الله الخير

ابو فارس المصري
+ PLUS +
+ PLUS +

مشاركات: 295
اشترك في: 22 مارس 2016, 22:24
رصيد البيتكوين: Locked
عنوان البيتكوين: 12sRP32bYPhRQroCpjnLuEKKhJJLmCJeeh
Egypt

Re: تربية الشباب في الاسلام

مشاركة غير مقروءةبواسطة ابو فارس المصري » 26 مارس 2016, 00:48


يارب ربي شباب المسلمي على ما يرضيك
عرب شاترز

العودة إلى “المنتدي الإسلامي العام”

الموجودون الآن

المستخدمون الذين يتصفحون المنتدى الآن: لا يوجد أعضاء مسجلين متصلين و 0 زائر

إعــلانــات